مساندة عراقية لقضية اختفاء الفتيات المسيحيات بمصر

الاتحاد المهدوي لمنقذ البشرية

اضغط على الصورة

الجمعة، 10 سبتمبر 2010

الإتحاد المهدوي بـ"العراق" يكشف عن مخطط وهابي لزعزعة الأمن في "مصر"

CET 00:00:00 - 10/09/2010

أخبار وتقارير من مراسلينا

* مدير المكتب السياسي لتجمع العراق الجديد لصحيفة "الأقباط متحدون"
ــ القاضي "جعفر الموسوي" سوف يطرح قضية مساندة الأقباط في "مصر" بعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.
ــ  بعض مشايخ الوهابية بـ"السعودية" قد أصدرت تعليماتها لجهات سلفية في "مصر"- وباتفاق مع جهات أمنية منظمة-  بإثارة الفتن بين مكونات الشعب المصري.
ــ يتم هذا المخطط من قِبل بعض المشايخ الذين تم منعهم من الإفتاء في "السعودية".
ــ  الإتحاد  سيكشف قريبًا عن الأسماء والمنظمات التي تعمل على زعزعة أمن "مصر" وبقية الدول العربية.
ــ  نطالب الحكومة المصرية بقيادة الرئيس "مبارك" بالتحقق من هذه المعلومات وإعطاء الأوامر للجهات الأمنية لإفشال هذا المخطط. 

كتب
: جرجس بشرى- خاص الأقباط متحدون
في تصريح خاص لصحيفة "الأقباط متحدون"، أكّد السيد "صادق الموسوي"- مدير المكتب السياسي لتجمع العراق الجديد، ونائب الأمين العام لتجمع السلام العالمي بالشرق الأوسط، ورئيس اللجنة التحضيرية للإعداد والتنسيق للإتحاد المهدوي- أن إتحاد خدام راية الإمام المهدي قد أطلع القاضي "جعفر الموسوي"- نائب البرلمان وعضو الإئتلاف الوطني العراقي- على الوثائق التي تؤكد معاناة الأقباط ووجود جرائم إختطاف لفتيات قبطيات قاصرات بـ"مصر". مشيرًا إلى أن "الموسوى" أبدى انزعاجه من ذلك، وسوف يطرح قضية مساندة الأقباط في "مصر" على الحكومة العراقية الجديدة بعد تشكيلها. 

وفي سياق متصل، كشف اتحاد خدام راية الإمام المهدي في موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت، عن وجود مخطط  يرمي إلى زعزعة الأمن في "مصر"، موضحًا أنه تأكد من وجود هذا المخطط الخبيث عبر مصادره الخاصة بـ"المملكة العربية السعودية" وتأكد أيضًا من صحة هذا المخطط من مصادره داخل "مصر". مؤكدًا أن بعض مشايخ الوهابية بـ"السعودية" قد أصدرت تعليماتها لجهات سلفية في "مصر"، وبإتفاق مع جهات أمنية منظمة تحث أجنحتهم، والُمعبّر عنها بــ"الصديقة"، بإثارة الفتن بين مكونات الشعب المصري، والدعم المادي غير المحدود لمساندة أشخاص معينين لفوزهم في الإنتخابات القادمة من الذين يعتنقون الفكر السلفي والوهابي من خلال شراء الأصوات والذمم.

وأشار الإتحاد إلى أن حكام "المملكة العربية السعودية" ليسوا على علم حتى الآن بهذا المخطط، وإنما يتم هذا المخطط من قبل بعض المشايخ المتحدين الذين تم منعهم من الإفتاء في "السعودية"، مطالبًا الحكومة المصرية بقيادة الرئيس "مبارك" بإتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإحباط هذا المخطط الخبيث الذي يرمي إلى زعزعة الأمن والإستقرار في "مصر"، والتحقق من هذه المعلومات، وإعطاء الأوامر للجهات الأمنية لإفشال هذا المخطط، ومحاسبة الأشخاص والجهات التي تنتهج الحس الطائفي للتفرقة بين مكونات الشعب المصري خاصة الشيعة والأقباط.

 وأكّد الإتحاد أنه سيكشف قريبًا عن الأسماء والمنظمات التي تعمل على زعزعة أمن "مصر" وبقية الدول العربية، وذلك بعد إنعقاد المؤتمر الأول للإتحاد المهدوي، والذي سيؤجل إلى ما بعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة. وقال- في موقعه على شبكة الإنترنت: إنه ماضٍ قدمًا في دعم الزعيم الشيعي المصري "محمد الدريني" حتى يسترد كافة حقوقه.

يُذكر أن السيد "صادق الموسوي" كان قد أكّد في تصريح سابق لصحيفة "الأقباط متحدون" أن القاضي "جعفر الموسوي"- وهو القاضي الذي حكم بالإعدام على الرئيس العراقي السابق "صدام حسين"- سوف يعرض ملف خطف الفتيات القبطيات القاصرات المختطفات على منظمات حقوقية ودولية.

الأربعاء، 8 سبتمبر 2010

الأقباط في السعودية يطالبون البابا بالتدخل لإقامة كنيسة بالمملكة

ثلاثاء, 07/09/2010 - 08:00 GMT
تلقت الكنيسة عشرات الطلبات من الاقباط في السعودية يطالبونها بالتدخل للموافقة على بناء كنيسة قبطية في السعودية، بعد ان وصل عدد الأقباط فيها إلى 7 آلاف يعملون في العديد من المجالات أبرزها الطب، وفق مصدر من داخل المقر البابوي.
وافاد موقع "حوار وتجديد" اليوم الثلاثاء، ان البابا يدرس المطلب وإن كان من الصعب إعلان أي تفاصيل حول التقدم رسميا بطلب بناء كنيسة هناك.

واشار إلى أن الكنيسة القبطية لديها كنائس في الكثير من الدول العربية، بينما ترفض السعودية ذلك، مؤكدا أنهم لم يتقدموا بأي طلبات لبناء كنائس في المملكة سابقا.
واعتبر المصدر أن الأقباط بالسعودية لديهم مشاكل روحية بسبب عدم وجود كنائس للعبادة، على حد قوله.
من جانبه، جدد بابا الفاتيكان طلبه ببناء أول كنيسة في السعودية، غير أن الفقهاء والعلماء السعوديين رفضوا ذلك، باعتباره مخالفا للنصوص الشرعية القطعية بشأن عدم بناء الكنائس والمعابد فى جزيرة العرب.
طريق التكامل لكل الخلق من طريق السير والسلوك

صادق الموسوي

http://www.resaltona.net/inf/articles.php?action=show&id=274
بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين
والصلاة والسلام على اشرف خلق الله محمد وآله الطيبين الطاهرين
اعرض عليكم من البحوث الخاصة في دراستي عن السير الاستكمالي في طريق التكامل لجميع الخلق
نبدأ بعون الله تعالى :
نحن جميعنا نعلم بان الكمال لله عز وجل وحده ، ولكن الله اوجد الكمال ولكن لم يوجب الوصول ،
(فليس ثمة شيء بعد الوجود الا كماله ).
اي ان كل مسير للبشرية هو كمال سواء كانت حركة او سكون ،
فمثال ذلك :
ان التاجر يسير في طريق تكامله وهو زيادة تجارته وكسبه ،
وكذلك العامل يتكامل بعلو منصبه ،
والفقيه يتكامل بزيادة علمه ،
والساحر يتكامل بمقدرته النفسية وسيطرته على المخلوقات الاخرى ( وان كان هذا التكامل تسافلي ).
فليس هناك من توقف ، اي ان كل من يمتلك ظلال صفات الحق وجب بالوجوب الكوني
ان يتكامل سواء كان انسان او جماد ، فكل مخلوق يختار طريق التكامل الذي
يناسب ارادته واستعداده ،
ولكن كل هذه الطرق ليست هي المطلوب وذلك لانها متناهية ولا توصل الانسان الى غايته الحقيقية ،
واعني غاية الروح الواقعية ،وهذه الغاية هي ارادة الحق ،
فطريق العرفان هو احد هذه الطرق لكنه يختلف عنها بأمور عديدة ،
اهمها : انه هو التكامل الحقيقي الذي يجني المنفعة الحقيقية والدائمة للانسان فضلا عن انها ارادة الحق وارادة الروح ،
نأخذ مثال على ذلك ، ان اهم شيء لدينا في الدين هو علم الشريعة وهو اطول
الماديات والمعنويات عمرا"، ولكن هذا العلم يسقط في الآخرة ولا يستفيد منه
صاحبه في الآخرة ، نعم له ثواب ، اي هنا حده الكمالي اما فائدة فعلية
مباشرة ودائمة فهذا غير ممكن ، حيث ان في الجنة وهي المراد تسقط التكاليف،
فليس من حلال او حرام علما" ان الجنة ليست هي منتهى الجزاءهذا فضلا عن
الطرق الاخرى والتي هي مادون ذلك ، واعلم ان لو اخفى الحق طريق العرفان
لأصبح الوجود عبث في عبث ،
وانا على يقين من ان لايدرك ذلك الا من تجرد من النظرة المادية التي قيدت الاستعداد البشري
والتي اوصلت البشرية الى ماهي عليه الآن من المآساة هذا
وانا مسؤول عن كل ما أقول وان حسابي لأشد من حساب غيري



حقيقة الايمان بمعرفة طريق القرب الالهي

قال امير المؤمنين ( ع )
دواؤك فيك ولا تبصر وداؤك منك ولا تشعر
اتحسب انك جرم صغير وفيك انطوى العالم الاكبر
وانت الكتاب المبين الذي بآياته يظهر المضمر

وقال عليه السلام
(مسحة من المعرفة خير من كثير من العمل ، وما هما الا كالنية والعمل ،والفضل للنية ،او كالروح والجسد ،والفضل للروح).

اخوتي الموالين :
لا تتوهم بان انحصار طريق القرب الى الله بالعبادة المعلومة ،
من صلاة وصيام وتلاوة قرآن والتعلم والتعليم واستعمال الادعية والزيارات ونحو ذلك .
بحيث يكون كل ماخرج عن ذلك لغوا وتضيعا للعمر فيما لا فائدة به كما ظنه كثير من الصلحاء،
فان ذلك قصور واشتباه .
والمراد من هذا الطريق هو تقوية البصيرة يطيعوه بالبصيرة التامة والمعرفة الكافية وزيادة الفطنة .
ومن اقتصر على العبادات التي ذكرناها وقصر نظره منها يغلب عليه الجمود وتقل فطانته بالموضوعات الشرعية.

فكلما سرحت نظرك في تعلم شيء من الصناعات المحسوسة ،
فتح لك ابوابا من العلم في المعقولات ,
لان الله عز وجل قد ربط المحسوسات بالمعقولات ،
والامور الاخروية بالامور الدنيوية ،
فمن اراد الامور الاخروية بغير الامور الدنيوية لم يتيسر له ذلك ،
فقد جعل الله تعالى الامور الاخروية لا تتم الابالدنيوية ،
وجعل الدنيا المقصود بها التوصل الى الاخرة محسوبة من الاخرة
ولا تدخل في مذام الدنيا ،
وكذلك ورد في الحديث انه:
( ملعون من ترك آخرته لدنياه ، ملعون ملعون من ترك دنياه لآخرته).

(ففروا الى الله اني لكم منه نذير مبين)
كل من خاف من احد هرب منه الا الخائف من الله سبحانه فانه يهرب اليه .
وقوله (ص) في الحديث القسدسي:
(لا اطلع على قلب عبدي ،فاعلم فيه حب الاخلاص لطاعتي وابتغاء وجهي ،
ال توليت تقوبمه وسياسته ).



عن المفضّل: قال
قلت لأبي عبدالله عليه السلام :
كيف كنتم حيث كنتم في الأظلّة ؟
فقال: يا مفضل، (كنا عند ربّنا ليس عنده أحد غيرنا في ظلّة خضراء نسبّحه
ونقدّسه ونهللّه ونمجده. وما من ملك مقرّب ولا ذي روح غيرنا، حتى بدا له
في خلق الأشياء فخلق ما شاء كيف شاء من الملائكة وغيرهم. ثم أنهى علم ذلك
إلينا).
والأخبار من طريق أهل البيت عليهم السلام بهذا المضمون كثيرة. فشهود هذا
المقام أو التحقق به لا يتيسّر إلا بعد التدرج في مراقي التعيّنات فقبل
الوصول إلى هذا المقام يرى السالك بعض الأسماء الإلهية أبهى من بعض،
كالعقول المجردة والملائكة المهيمنة، فيسأل بأبهى وأجمل وأكمل. فإذا وصل
إلى مقام القرب المطلق وشهد الرحمة الواسعة والوجود المطلق والظلّ المنبسط
والوجه الباقي، الفاني فيه كلّ الوجودات والمستهلك فيه كلّ العوالم من
الأجساد المظلمة والأرواح المنوّرة، يرى أن نسبة المشيّة الى كلّها على
السواء فهي مع كلّ شيء
{أيْنَمَا تُوَلّوا فَثَمّ وَجْه اللَّه} {وَهُوَ مَعَكُم{ونَحْنُ أَقْرَب إِلَيْه مِنكم
{ونحن أقرب اليه من حبل الوريد} فعند ذلك ينفي الأفضلية.

فالهيولى لخسّة وجودها ونقصان فعليّتها دار الوحشة والظلمة ومركز الشرور
ومنبع الدناءة ويدور عليها رحى الذميمة والكدورة.فهي لنقصان وجودها وضعف
نوريتها
كالمرأة الذميمة المشفقة عن استعلان قبحها، والدنيا لوقوعها في نعال الوجود
وأخيرة تنزّلاته يدعى بأسفل السافلين وإن كانت بنظر أهلها بهيّة حسناء لذيذة، لأنّ كلّ حزب بما لديهم فرحون.
فإذا ظهر سلطان الآخرة وانكشفت الحقيقة بارتفاع الحجب عن بصيرة القلب
وتنبّهت الأعين عن نوم الغفلة وبعثت الأنفس عن مراقد الجهالة وعرفت حالها
ومرجعها ومآلها وانكشفت ذميمتها وقبحها وظلمتها ووحشتها.
روي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم:
(يحشر بعض الناس على صور تحسن عندها القردة والخنازير). وهذا الكمال
الحيواني والخير البهيمي والسّبُعي أيضا من بركات الوجود وخيراته ونوره
وبهائه.
فكلّما خلص الوجود من شوب الاعدام والفقدانات واختلاط الجهل والظلمات يصير بمقدار خلوصه بهيّاً حسناً.
فالعالم المثال أبهى من ظلمات الطبيعة، وعالم الروحانيات والمقرّبين من
المجردات أبهى منهما، والعالم الربوبي أبهى من الكل، لخلوصه عن شوب النقص
وتقدّسه عن اختلاط الأعدام وتنزّهه عن الماهيّة ولواحقها، بل لا بهاء إلاّ
منه، ولا حُسن ولا ضياءَ إلا لديه.
فهو تعالى بهاء بلا شوب الظلمة، كمال بلاغبار النقيصة، سناء بلا اختلاط
الكدورة، لكونه وجوداً بلا عدم وإنّيّة بلا ماهية، والعالم باعتبار كونه
علاقة ومنتسباً إليه وظلّه المنبسط على الهياكل الظلمانية والرحمة الواسعة
على الأرض الهيولائية، بهاء ونور وإشراق وظهور،
{قُلْ كُلٌ يَعْمَلُ عَلى شاكِلَتِه
وظلّ النور نور{ألَمْ تَرَ إلى رَبِّكَ كَيْفَ مَدّ الظِّلَ}
وباعتبار نفسه هلاك وظلمة ووحشة ونفرة،
{كُلّ شيءٍ هالِكٌ إلاّ وَجْهَه}.
فالوجه الباقي بعد استهلاك التعيّنات وفناء الماهيات،
هو جهة الوجوب المتدلّية إليه التي لم تكن مستقلّة بالتقوُم والتحقّق ولا حكم لها بحالها،
فهي بهذا النظر هو.
وروي عن النبي صلى الله عليه وآله:
(لو دليتم الى الأرض السفلى لهبطتم على اللّه).
فهو هو المطلق والبهاء التام لا هوية ولا بهاء لغيره والعالم بجهته
السوائية لم يكن له البهاء والهوية ولا الوجود والحقيقة، فهو خيال في خيال
والكليّ الطبيعي غير موجود. فإذا لم يكن موجوداً فكيف يكون له البهاء
والنور والشرف والظهور، بل هو النقصان والقصور والهلاك والدثور.


السير والسلوك هو طريق القرب الالهي والتقرب الى الله تعالى والنهل من فيضه الخاص من علوم اهل البيت عليهم الصلاة والسلام ، والذي ينبع من روح الاسلام وليس الجسد
اي بمعنى آخر هو التعمق بباطن القرآن وتاويله اي من الاصول بعد الانتهاء من الفروع ، وهذا الطريق المعني بالصراط المستقيم ومعرفة الناس بعلم التوحيد الخالص حيث يوصلنا بمعرفة الله معرفة حقة عن طريق الامام والرسول (ص) ،
وهذا الامر كان مفروض على جميع المسلمين في زمن الرسول الكريم (ص) وهو ما لا يطيق تحمله الكثير من المؤمنين ، والرسول (ص) يعلم بذلك ولكن خلقه منعه من ان يسأل الله تعالى رفعه على من لا يطيقونه ، ولهذا قال (ص) شيبتني سورة هود ، لان فيها جبر وواجب على الجميع سلوك هذا الطريق الصعب ، وان الله تعالى امره بالسير والاستقامة في هذا الطريق وقوله تعالى (واستقم كما امرت ) وفيه الجهاد الاكبر هو جهاد النفس حيث قال تعالى (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا)
ثم علم الله تعالى بما يضيق صدر الرسول (ص) عندما قال
(شيبتني سورة هود) فرفع الباري هذا الامر هو السير في طريق الاستقامة
فقال تعالى (ولو استقاموا على الطريقة لاسقيناهم ماء غدقا)
(لأ كلوا من فوقهم ومن تحت ارجلهم ) اي الرزق المادي من الارض والمعنوي من السماء
وبقي الامر متروك لمن لديه الاستعداد والقابلية في السير والسلوك في هذا الامر والذي يدعى الطريق الى الله تعالى وهو الصراط المستقيم ، الذي قال عنه امير الموحدين
( احد من السيف وارفع من الشعره) لان فيه مقامات صعبة المنال لمتناول الجميع ، وبقي محصور لمن يستطيع تحمل مشاق الطريق المسمى ذات الشوكة ، مع العلم بان الجميع سوف يدخلون هذا العلم والسير في هذا الطريق عند ظهور حجة الله تعالى (عج) اما الذين دخلوا هذا الطريق بارادتهم وصبرهم على تحمل الصعاب ونيل الكمال هم السابقون والمقربون لحجة الله عج عن الظهور وهم اقل القليل ،
لقوله تعالى :
(السابقون السابقون اؤلئك المقربون ، ثلة من الاولين وقليل من الآخرين) ولهم موقع ومكان ومكانة لدى حجة الله عج لقوله تعالى ( في مقعد صدق عند مليك مقتدر ) وهذا الامر لا يكون الا للفرد الذي صبر على البلاء وترك ملاذ الدنيا حيث قال تعالى
(وما يلقاها الا الذين صبروا وما يلقاها الا ذو حظ عظيم )
وقد اشار القرآن الى حقيقة هذا الطريق في قصة الخضر وموسى (عليهما السلام) في سورة الكهف
وايضا ارشدونا ائمتنا عليهما السلام على هذا السلوك في احاديث وخطب بعضها بيناها في مواضيع سابقة ، وكما قال امير الموحدين (ع)
( سلوني قبل ان تفقدوني ان لفي جنبي علما آه لو اجد له حمله )
فكان يتأوه لعدم وجود من يتحمله من صحابته الاجلاء في ذلك الزمان ، لانه لو كان علم فقه اوتشريع لما اخفاه ولما قال آه لو اجد له حملة (اي يستطيعون حمل هذا العلم )
وقال (ع) ( لو تعلمون ما اعلم مما طوى عنكم غيبه ، لخرجتم الى الصعدات تلدمون على انفسكم ولتركتم اموالكم واولادكم لا حارس لها ، ولحم كل امرىء بنفسه....)
اما قول الامام السجاد (ع) (جوهر علم لو بحت به لكفروني وعلى يد المسلمين لذبحوني ، والله لاكتم من علمي جواهره ..)


والحمد لله رب العالمين

صادق الموسوي
مدير المكتب السياسي
تجمع العراق الجديد

الاثنين، 6 سبتمبر 2010


الكشف عن مخطط خبيث يرمي إلى زعزعت امن مصر للسيطرة على مقاعد الحكم وتنفيذ المخطط الصهيوني الوهابي الخبيث ...

لقد وردتنا معلومات مؤكدة من مصادرنا الخاصة في المملكة العربية السعودية وتأكدنا منها من داخل مصر بان بعض مشايخ الوهابية في السعودية قد أصدرت تعليمات لجهات سلفية في مصر وباتفاق مع جهات أمنية منظمة تحث أجنحتهم "والمعبر عنها بالصديقة " بإثارة الفتن بين مكونات جماهير الشعب المصري والدعم المادي الغير محدود في مساندة أشخاص معينين لفوزهم في الانتخابات القادمة من السلفية والوهابية من خلال شراء الأصوات وشراء الذمم لتزوير نتائج الانتخابات لصالح مرشحيهم في مصر ،
وكما ورد الينا بان حكام السعودية ليس لديهم علم بهذا المخطط،
وإنما من بعض المشايخ المتحدين الذين منعوا من الإفتاء في السعودية.
ومن ضمن المخطط الخبيث نشر أكاذيب ملفقة وصور مفبركة مخلة بالآداب لبعض المرشحين والتصفية الجسدية لمرشحين لديهم قاعدة شعبية جماهيرية كبير تؤهلهم بالفوز في الانتخابات وكذلك تصفية مرشحي الشيعة والأقباط وكذلك تصفية شخصيات سنية معتدلة قبل الانتخابات بمدة قصيرة ، وكذلك تصفية رجال شرفاء في أجهزة الدولة ممن لا يتعاونوا معهم ، وقد وجهت التعليمات بجعل أكثر الجرائم طبيعية كحادث سيارة أو نوبة قلبية ...........والخ.
وكذلك أشار مصدرنا السري إن اسم محمد الدريني والمحامي ممدوح نخلة من ضمن الذين صدرت الأوامر بتصفيتهم جسديا لأنه خطر عليهم وعلى مخططاتهم
"حسب ادعائهم " وكشفهم للحقائق التي تضر بمخططاتهم الخبيثة ـ
راجين من الحكومة اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع هذا المخطط الخبيث الذي يهدد امن مصر برمته .
ونطالب الحكومة المصرية بالحفاظ على حياة جميع الآمنين وبالخصوص السيد الدريني والمحامي ممدوح نخلة وتوفير الحماية اللازمة لهم.
وهناك مؤامرة كبيرة تستهدف شعب مصر وأمنها واستقرارها.
على الحكومة المصرية بقيادة الرئيس حسني مبارك التحقق من هذه المعلومات وإعطاء الأوامر للجهات الأمنية بالحيطة والحذر لإفشال مخططاتهم الخبيثة لزعزعت امن مصر ومحاسبة الجهات والأشخاص التي تنتهج الحس الطائفي والتفرقة بين مكونات الشعب المصري
وخاصة الشيعة والأقباط ،ومحاسبة الذين يعملون للأسلمة والتنصير لإثارة الفتن من المسلمين والمسيحيين وبينهما فالدين لله والوطن للجميع ،
فأنت كبير مصر ورئيسها وأنت أبا" لجميع أفراد الشعب،
لأنك رب مصر والرب لا ينظر إلى دينه ومعتقده ولونه بل ينظر الى عمله وولائه ،
كما وأنت رئيسهم في جميع المحافظات ،ولا ينطبق هذا عليك فقط بل على رئيس الوزراء وجميع وزراءه ،وحتى رجال البرلمان عليهم الدفاع عن حقوق جميع المواطنين المصريين ليس فقط في دائرته المنتخب فيها، فلتكن لديه عمومية مع الخصوصية في الدفاع عن حقوق الآخرين،



اما بخصوص قضية السيد الدريني فلنا حق عليكم في رد الاعتبار له لما عاناه من ظلم وتعسف على أيدي البعض من رجال الأمن ، بسبب وشايات كاذبة ومحرضة للفتنة ، وان شيعة مصر وزعيمهم ولائهم لمصر وليس لدول أخرى وليس شيعة مصر فقط بل حتى المسيح الأقباط ولائهم لمصر
بدليل فوز فريق مصر بكرة القدم وحصوله على الكأس
الجميع خرج مبتهج ومسرور رافعي علم مصر .
مصر أم الدنيا التي نعتز بها وبشعبها العريق بكافة مكوناته،
فقد واعدنا بكشف مخططات الخبثاء وها نحن نفي بوعدنا ، وعن قريب سوف نكشف أسمائهم والمنظمات التي تعمل على زعزعة امن مصر وبقية الدول العربية ،
بعد انعقاد المؤتمر الأول للاتحاد المهدوي ،والذي سيؤجل إلى ما بعد تشكيل الحكومة العراقية ،
وإقامة الإجراءات القانونية الرسمية ضدهم في المحاكم الدولية ،

وقد قدّمنا اقتراح للأمم المتحدة والاتحاد العالمي للسلام وللمحاكم الدولية ومنظمات ومؤسسات عالمية وغيرها ،
بإقامة فرع ثابت وتابع للمحكمة الدولية على ارض العراق من قضاة أجانب وعرب وعراقيين فلاقي استحسانا من الجميع وهم بصدد دراسة الموضوع، وجمع الادلة والمعلومات وتقديمها لمحاكمة كل من عمل وشارك وأفتى بالقتل وتكفير وترويع الآمنين في الوطن العربي،
وستتقدم اللجنة الحقوقية الخاصة بقيادة القاضي منير حداد وقضاة عراقيين ولبنانيين أول قضاياهم للمحكمة الدولية ضد الرئيس الليبي معمر ألقذافي
بعد انقضاء أيام عيد الفطر بتهمة خطف وإخفاء السيد موسى الصدر ورفيقيه ، وتقديمه للمحاكمة كما حوكم صدام حسين، وهذه اللجنة فرع من اللجنة الحقوقية العليا التابعة للاتحاد المهدوي
(اتحاد خدام راية الامام المهدي(ع))
CET 00:00:00 - 06/09/2010

أخبار وتقارير من مراسلينا

    الناشط الحقوقي "ممدوح نخلة":
- الزعيم الشيعي "محمد الدريني" يُضَّطهد على أساس طائفي. 
- المركز بدعمه لـ"الدريني" لا يناصر الشيعة على حساب السنة..بل يتبنى قضية حقوقية، ويدافع عن الإنسان أيًا كانت ديانته أو مذهبه.
- "الدريني" تعرَّض لظلم بيِّن من قبل الحكومة المصرية، وقد استطاع أن يفضح في كتابه "عاصمة جهنم" جرائم التعذيب التي تتم داخل السجون المصرية . 
• الزعيم الشيعي "محمد رمضان الدريني":
- إنني أحمِّل المسئولية للنظام المصري الذي لم يرغب في حل قضايا مكونات شعبه، لأنه لا يملك مشروعًا قوميًا يوحدهم.
- في المعتَقل صنَّفوني على إنني "خطر فوق العادة"، واتهموني اتهامات باطلة بالعمل على قلب نظام الحكم!
- الحل يكمن في عودة "مصر" لأهلها.
- الجرائم التي تعرضتُ لها لا تسقط بالتقادم. 
* "روماني جاد الرب":

- ماذا يريد النظام من الأقليات الدينية في مصر؟ فالأقلية القبطية انهارت كما إنه لا يريد شيعة، وينكر على البهائيين حقوقهم المشروعة. 

كتب:جرجس بشرى - خاص الأقباط متحدون

عقد مركز الكلمة لحقوق الإنسان مؤتمرًا  صحفيًا للتضامن مع الزعيم الشيعي المصري "محمد رمضان الدريني"- أمين عام المجلس الأعلى لرعاية آل البيت بـ"مصر"، تحدَّث فيها كل من الزعيم الشيعي المصري "محمد الدريني"،  والناشط الحقوقي "ممدوح نخلة"- رئيس مركز الكلمة لحقوق الإنسان- والناشط "روماني جاد الرب"- نائب رئيس مركز الكلمة لحقوق الإنسان.

الكلمة يتضامن مع "الدريني"
في بداية المؤتمر، أكَّد الناشط الحقوقي "ممدوح نخلة"، أن المركز يعلن تضامنه الكامل مع الزعيم الشيعي "محمد رمضان الدريني"، حتى يتم رفع الظلم عنه، ويسترد كافة حقوقه ومستحقاته. مؤكدًا لة أن الغرض من المؤتمر، ليس مناصرة الشيعة على حساب السنة؛ لأن المركز يدافع عن أي مظلوم أيًا كان دينه أو انتمائه المذهبي. مشيرًا إلى أن "الدريني" تعرَّض لظلم بيِّن من قِبل الحكومة المصرية، وإنه قد استطاع أن يفضح في كتابه "عاصمة جهنم"، جرائم التعذيب التي تتم داخل السجون المصرية، بعدما تم اعتقاله.
وأوضح "نخلة" أن الإضطهاد الذي يقع على "الدريني" يتم على أساس طائفي، وهو انتمائه للمذهب الشيعي، مشيرًاً إلى أن الشيعة في "مصر" يلاقون حملات شرسة تتهمهم بالخيانة والعمالة لـ"إيران"، مضيفًا أن "الدريني" شخصية مصرية وطنية حتى النخاع.

تعتيم إعلامي
ومن جانبه، قال الزعيم الشيعي المصري "محمد الدريني": إنه عندما عزم النية على حضور مؤتمر مركز الكلمة التضامني مع قضيته، توقَّع عدم وجود صحفيين من الصحف التابعة للأحزاب، أو الصحف المستقلة، أو الرسمية. وذلك في محاولة منها للتعتيم على قضيته، الأمر الذى يؤكِّد على مدى التوغل الأمني داخل الإعلام المصري على حد قوله. مدللًا على ذلك بالتعتيم على الخبر الذي تناول تبني ومساندة شخصيتين عراقيتين مرموقتين  لقضيته، وهما  القاضي العراقي "جعفر الموسوي"، الذي حكم بالإعدام على الرئيس العراقي السابق "صدام حسين"، والقاضي "منير حداد"، الذي صادق على قرار إعدام الرئيس العراقي السابق. بالإضافة إلى منظمات وهيئات عراقية. مشيرًا إلى أن هذا الخبر حظي بإهتمام إعلامي كبير من صحف خارج "مصر"، ولكن تم التعتيم عليه في "مصر" من قِبل الصحافة التابعة للأمن، على حد تعبيره.

مسئولية النظام المصرى
وأضاف "الدرينى": إنني أحمِّل المسئولية للنظام المصري الذي لم يرغب في حل قضايا مكونات شعبه؛ لأنه لا يملك مشروعًا قوميًا يوحدهم. مشيرًا إلى أن هناك لوبي محلي ودولي يستهدف أمن "مصر" واستقرارها.

وعن المآسي والإضطهاد الذي يعانيه "الدريني"، قال: إن آخر ما قام به أمن الدولة هو أخذ ملابسه. مشيرًا إلى أنه تقدّم بـ(69) بلاغًا للنائب العام ولم يتحرك. كما اعتصم أمام مكتب النائب العام. مؤكدًا أيضًا أنه تم حصاره ماليًا. ورغم صدور أحكام قضائية بعودة شركته وأمواله، وإلا أن وزير الداخلية لم ينفذ هذه الأحكام.
وأضاف "الدرينى": إن أعماله الفنية تم منعها، وأن النظام المصري يترصده وبصفة شخصية.

وعن التعذيب في السجون المصرية، أكّد "الدريني" أن كتابه "عاصمة جهنم" رصد ما يحدث في السجون المصرية من تعذيب. مشيرًا إلى أن النظام المصري لم يستطع أن ينفي ما جاء بالكتاب أو يرد عليه.

تأثير الوهابية
وأكّد "الدريني" أن "مصر" قبل أن تدخلها الوهابية بعناصرها وأدواتها الإعلامية والأمنية لم تكن كذلك. مضيفًا أن النظام لا يملك أي حلم، وأن من يحكمون "مصر" لا يعرفون تاريخها، وقد يظنون إنهم لا يدانون على جرائمهم.

وأوضح "الدرينى" إنهم صنَّفوه فى المعتقل "خطر فوق العادة"، واتهموه اتهامات باطلة بالعمل على قلب نظام الحكم!

واستطرد "الدريني": لقد اكتشفت أن كافة الذين ارتكبوا جرائم التعذيب داخل السجون المصرية ليسوا بمصريين، بل من بقايا مماليك لا ينتمون للعرب. وهؤلاء عرفناهم بمسمياتهم، ومن تضاريس وجوههم. وأن هناك مسئولين يقبضون "بوكيت موني" "pocket money"   من السعودية على حد تعبيره.

الإستغاثة بالبابا!
وأضاف "الدريني": إنه بسبب كثرة التعذيب الذي تعرَّض له المعتقلون في معتقل أو سجن "نطرون 1"، أرسلوا رسالة للبابا "شنودة" يستغيثون به!!

وبعث "الدريني" برسالة للنظام المصري قال فيها "لا تفكر أنك مُحصَّن؛ لأنك هاتيجي ها تيجي، وحقي ها أخذه حتى لو تعرضت للموت". على حد تعبيره. مؤكدًا أن الشعب المصري في عهد هذا النظام  تم سرطنته، وقال: إنه يوجد بـ"مصر" حوالي (20) مليون شخص تم سرطنتهم، كما يوجد (7) مليون عاطل..

مرحلة صعبة
وحذَّر "الدريني" بأن "مصر" مُقبلة على مرحلة صعبة تهدد أمنها واستقرارها، وهو ما يتطلب من كافة المناضلين والشرفاء، أن يهبوا للدفاع عنها، وعن استقلالها وسيادة أراضيها. مؤكدًا أن الحل يكمن في عودة "مصر" لأهلها..لكل المصريين.

ومن ناحيته، أكّد "روماني جاد الرب"- نائب رئيس مركز الكلمة لحقوق الإنسان-  أن من يتبنون مطلب الزعيم الشيعي "محمد الدريني" ليسوا طائفيين، بل وطنيين. مؤكدًا أن الزعيم الشيعي "محمد الدريني" قد حصل على قرار بالإفراج عنه من هيئة الأمم المتحدة يحمل رقم (5) لسنة 2005 م.

وتساءل "جاد الرب": ماذا يريد النظام من الأقليات الدينية في "مصر"؟! موضحًا أن الأقلية القبطية انهارت، كما أن النظام لا يريد شيعة، وينكر على البهائيين حقوقهم المشروعة على حد تعبيره.

الشعور بالإغتراب
وأوضح "جاد الرب" إنه بدأ يشعر بالإغتراب في بلده على يد هذا النظام الفاشل، مطالبًا إياه بالرحيل. ومطالبًا الحكومة المصرية برفع الحصار عن "الدريني"، واعطائه كافة حقوقه المنهوبة.

توصيتا المؤتمر
هذا وقد أصدر مركز الكلمة لحقوق الإنسان توصيتين بخصوص الزعيم الشيعي المصري "محمد الدريني" وهما:
- مركز الكلمة لحقوق الإنسان يتضامن مع الزعيم الشيعي المصري "محمد الدريني" لإستعادة حقوقه المهضومة،  ولكي يستلم كافة التعويضات جراء ما لاقاه من تعذيب واعتقال، واستعادة شركة السياحة الخاصة به، ورفع الحصار عنه.
- يطالب مركز الكلمة لحقوق الانسان وزير الداخلية المصري اللواء "حبيب العادلي" بتفيذ الأحكام القضائية النهائية التي صدرت بحق "الدريني".

الأحد، 5 سبتمبر 2010

شجب واستنكار لاعتقال النساء العراقيات في ابي غريب

لقد علمنا من خلال بيان صادر من التيار المعتدل قيام الاجهزة الامنية باعتقال النساء العراقيات . وهذا ما حدث فجر يوم05-09-2010 في منطقة الزيدان التابعة لقضاء ابو غريب حيث تم اعتقال عدد من النسوه العراقيات من سكنة القضاء بدون توجية التهم أليهن
ونحن أذ نحذر من مغبه أستمرار هذه الحملات في هذا الوقت الصعب ، نطالب الحكومة المركزية والقوات الأمنية العراقية بأحترام أعراض العراقيات والحفاظ على أرواحهم وعدم المساس بهن والأفراج الفوري عنهن.
المكتب الاعلامي للتيار المعتدل .

وتجمع العراق الجديد والقوى المتحالفة معه وتجمع السلام العالمي اذ يستنكرون هذا الفعل المشين الذي يعيدنا للمربع الأول للتناحر والفتن الطائفية ، ويذكرنا بأفعال أجهزة النظام الصدامي ، ومن هنا نظم أصواتنا مع إخوتنا في التيار المعتدل بالمطالبة بإطلاق سراح النسوة فورا ومحاسبة المقصرين .

صادق الموسوي
مدير المكتب السياسي
لتجمع العراق الجديد
ونائب الامين العام
لتجمع السلام العالمي
نداءمن المبادرة المدنية للحفاظ على الدستور
تتوجه اللجنة التنسيقية "للمبادرة المدنية للحفاظ على الدستور" بدعوة جميع قوى المجتمع المدني العراقي من منظمات ونقابات واتحادات وشخصيات وناشطين للمشاركة في فعاليات اليوم المدني المقررة في جميع محافظات العراق وذلك يوم الثلاثاء الموافق السابع من أيلول 2010 بمناسبة مضي ستة أشهر على إجراء الانتخابات وعجز الكيانات السياسية الفائزة عن الإتفاق على تشكيل الرئاسات الثلاث وما ترتب على ذلك من تراجع كبير في حياة المواطنين وكما يلي:

· بغداد:

الاعتصام في حديقة مبنى مجلس النواب في تمام الساعة العاشرة صباحا. يرجى جلب هويتين شخصيتين (هوية الأحوال المدنية وشهادة الجنسية أو جواز السفر أو هوية الإقامة).

· المحافظات:

الإعتصام أمام مجالس المحافظات وتشكيل وفود لتقديم رسالة المجتمع المدني الى رئيس مجلس المحافظة، أو أي فعالية تتلاءم مع ظروف كل محافظة.



كما تدعو اللجنة التنسيقية كافة وسائل الإعلام المحلية والأجنبية للمساهمة في دعم فعاليات اليوم المدني للحفاظ على الدستور من خلال المشاركة في الترويج لهذا النداء وتأمين التغطية الإعلامية المطلوبة

عن اللجنة التنسيقية

د. علي العنبوري

07702989877

07904527290
شخصيات مرشحة لرئاسة الوزراء تحت المجهر - ج2


تكهنات الشارع العراقي فيما اذ تنصب كل من هذه الشخصيات المحترمة لرئاسة الوزراء

تكهنات الشارع العراقي فيما اذ تنصب كل من هذه الشخصيات المحترمة لرئاسة الوزراء

كادر جريدة النداء اجري استطلاعا مع جماهير الشعب العراقي من جميع الفئات والمذاهب حول بعض الشخصيات فيما اذا تسلمت حكم البلاد
الجزء الاول :

طرحنا بعض أسماء الشخصيات على المواطنين منها :
1- الدكتور اياد علاوي .
2- الاستاذ نوري المالكي.
3- الدكتور ابراهيم الجعفري..
4- الدكتور احمد الجلبي
5- الدكتور عادل عبد المهدي .

فكانت النتائج متفاوتة وبعضها متقاربة في الآراء في المدح والذم لكل شخصية من هذه الشخصيات الخمسة، وفي الحقيقة ليس فينا إنسان كامل ومنزه من كل عيب مثل المعصوم (ع)

وبعض المواطنين طرحوا علينا عدة أسماء لأشخاص فازوا في الانتخابات ويتمنون ان يحصلوا على منصب رئاسة الوزراء
من هذه الشخصيات التي طرحها المواطن العراقي :
1- الاستاذ طارق الهاشمي
2- السيد القاضي جعفر الموسوي
3- الاستاذ بيان جبر صولاغ
4- الاستاذ رافع العيساوي
5- الاستاذ حسن الشمري

وهناك بعض الشخصيات من قوائم أخرى ذكرها الشارع العراقي لم نطرح اسمائهم كونهم من كتل متفرقة كما يعبر عنها بالصغيرة كونها حاصلة على مقاعد قليلة ، وكما يعتقد لا أمل لهم في الوصول لهذا المنصب حسب ما جاء في أراء المواطنين ، ونعتقد بان في هذه الكتل رجال أكفاء ووطنيون اكثر بكثير من الكتل الكبيرة ، وهذه هي تسمياتهم لكتل صغيرة وكبيرة والمعيار بقيمة الرجال لا بكثرتهم.

أما من ناحية رئاسة الجمهورية وطرح اسم الاستاذ جلال الطلباني كان النتيجة عالية بموافقتهم لتوليه ولاية ثانية الا من قبل بعض الأفراد كان الاعتراض،لأنهم فضلوا ان يكون الأستاذ طارق الهاشمي وترشيحه لهذا المنصب ،
وكانت الآراء في الموافقة لتنصيب الأستاذ الطلباني لولاية ثانية
بسسب انفتاحه على العالم والطيبة التي يحملها لكل العراقيين وانه رجل مسالم بدرجة كبيرة وجميع رجال السياسة يحترمونه ويسمعون نصائحه وخاصة مواقفه في حل الأزمات الصعبة.

قبل ان نطرح عليكم الآراء حول الشخصيات من قبل جماهير الشعب نقول اننا نقف في صف واحد مع جميع المرشحين ونؤيد كل ما طرحه الشارع العراقي حول هذه الشخصيات والتي ننشرها لكم دون تحيز لشخص عن شخص آخر الكل نحترمهم لأنهم أبناء العراق ونحترم رأي المواطن الذي منحهم صوته ليكونوا ممثليهم في البرلمان للدفاع عن حقوقهم..

الجزء الثاني
2-الأستاذ نوري المالكي.

كانت آراء المواطنين بين السلب والإيجاب في        تنصيب السيد المالكي لولاية ثانية  وكانت الايجابية في اغلب المناطق منصفة في التأييد والرفض ،
فكانت نقاط المؤيدين الايجابية من أهمها  تشكل في عهده قوات أمنية كبيرة  وتأسيس منضومة دفاعية وهجومية في وزارة الدفاع والداخلية  لردع الإرهابيين  ، وتشكيل منظومة استخباراتية قوية  وبناء مؤسسات دولة بنسبة تتراوح بين 60 إلى 80 % ، وتوفير نسبة عالية من الأمان والقضاء على الميليشيات  وخمد الفتنة الطائفية ،
وإصراره على توقيع الاتفاقية الأمنية لخروج الأمريكان.
وبعض الأفراد الذين كانوا متضررين من نظام صدام
أشادوا بقوته وعزمه على التوقيع بإعدام صدام حسين

أما النقاط السلبية التي طرحها الشارع العراقي حول شخصية
السيد المالكي
قولهم :
·      تفرده بالسلطة في اتخاذ القرارات المهمة
·      ضعف أداءه في حل الأزمات وخاصة بعد منتصف حكمه حيث كان قويا في بداية تسلمه منصب رئاسة الوزراء.
·      كثرة مستشاريه من فئة معينة وليس لهم خبرة في إدارة شؤون البلد.
·      إعادة  الكثير من البعثية الصدامية  بحجة المصالحة الوطنية وتنصيبهم في مواقع حساسة  ومهمة .
·      دفاعه عن الوزراء المفسدين وخاصة وزير التجارة والكهرباء، مما انعكس سلبا على جميع فئات المجتمع العراقي، من نقص المواد التموينية وانقطاع الكهرباء.
·      غير مجزي في العطاء في المناسبات للموظفين وافراد الشعب ، كما كان يفعله الدكتور إياد علاوي عندما كان رئيسا للوزراء .
·      لم نراه قابل عائلة عراقية واحدة تحتاج إلى دعمه في معالجة أبنائهم المعوقين خارج القطر كما كان يفعله الدكتور إبراهيم الجعفري.
·      تسييس القضاء لما يخدم أغراضهم الفئوية والحزبية .

·      منح المناقصات للمشاريع المهمة في أعمار البلد لجهات سياسية وشركات تابعة لها  وللمقربين له ،مما يؤدي الى الفساد والهدر بالمال العام .

·      تعالي أفراد مكتبه وتفردهم باتخاذ القرارات المهمة واستخدامهم حصانة وصلاحيات رئيس الوزراء وسكوته عن هذا الأمر ، مما اثر سلبا على واقع الخدمي والمعيشي للشارع العراقي وبهذا اسكتوا السياسيين المطالبين في الدفاع عن حقوق الآخرين ،واستخدامهم حق الحصانة بغير وجه حق ضد اللذين منحهم الشعب الحصانة الكاملة .
·      ومن بعض ما قاله مواطنين وموظفين  في مراكز الدول حول إجراءات مكتب رئيس الوزراء وأمين مجلس الوزراء إقصاء ونقل وطرد وإحالة على التقاعد لأكثر من خمسين من الدرجات الوظيفية الخاصة والعامة من الكفاءات  من الذين لا غبار عليهم ،
·      بيع أراضي المنطقة الخضراء  وبعض الشقق في المجمعات السكنية وإخراج العوائل التي ليس لهم لا حول ولا قوة للاستفادة الشخصية .

ملاحظة للقارئ العزيز:
بعد ما  نشرنا الموضوع في جزئه الأول وردتنا عدة رسائل على مواقعنا تشد على أيدينا وتطالبنا بنشر أرائهم الصريحة التي بعثوها ألينا ، وفيها حقائق مطابقة لما نشرناه في الفقرات أعلاه التي أخذت من أفواه المواطنين
سوف ننشرها كما هي ، ولا تأخذننا في الله لومة لائم .

وما نقوله للجميع علنا ، بان السيد المالكي عمل الكثير للشعب العراقي خلال تنصيبه لرئاسة الوزراء ، ولكننا نقول "إرضاء جميع الناس غاية لا تدرك "  ونشهد للسيد المالكي بأنه عمل الكثير للشعب العراقي وكان وحده في الساحة عندما تخلى عنه الجميع لأنه لم يصغي الى ما يرغبون منه إعطائهم ، فوضع ثقته في المقربين منه في مكتبه فكانوا ليس أهلا لذلك وهذا ما رأيناه ولمسناه بأنفسنا ، فكانوا متعالين على الجميع واستخدموا حصانته فعلا كما ذكره بعض المواطنين ،وقد نبهنا بذلك من خلال تجمع العراق الجديد قبل إجراء الانتخابات .
فهل يعترف المالكي بهذه الأخطاء التي أداها مكتبه وتقديم الاعتذار لمن اغتصب حقه   ومحاسبة إفراد مكتبه
فالاعتراف بالخطأ فضيلة ، عندها ترضى النفوس وتطمئن  كي تسير سفينة العراق إلى ضفة الأمان.




صادق الموسوي
مدير المكتب السياسي
تجمع العراق الجديد
سرور خسرو رستم
مديرة تحرير جريدة النداء

محاضرة عن مبدا السلام والتعايش السلمي مع كافة الاديان 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم امنحنا الأمن والسلام في عراق الأمجاد والحضارات
وانشر السلام على كل المعمورة في كل بقاع الأرض .

موضوع المحاضرة:
الإسلام مبدأه السلام والتوافق مع كافة الأديان.
القاء:السيد صادق الموسوي
بعض فقرات المحاضرة:

نحن نؤمن بان السلام هو الفكرة المثالية التي من شأنها توجيه أفعال
وطموح بني البشر في أي مكان كانوا .والخلافات السياسية والثقافية بين بعض الأطراف هي التي تحول دون إحلال السلام.
وأن التطلع للسلام يستند على فكرة التسامح والمصالحة بين الشعوب.
والجميع يؤمن أن معظم بني البشر يرغبون بالعيش بهدوء وسكينة وان يحققوا اكبر قدر ممكن من السعادة الشخصية وإنها لا تأتي إلا من خلال السلام.
وحيث أن مصدر النزاعات هو الصدام بين رغبات وتطلعات الأشخاص من اجل تحقيق سعادتهم وأهدافهم ،
فإننا نعتقد أن الثمن الباهظ الذي يدفعه أي طرف متنازع في ظل غياب السلام من شأنه أن يساهم في تعميق الوعي والإحساس بضرورة إحلال السلام والتعايش سويا بالمحبة والوئام من خلال التقارب بين الأديان .
ونؤمن بان فكرة السلام هي فكرة عالمية ينبغي أن لا يكون لها أية ارتباطات سياسية او إغراض شخصية.

اتحاد السلام العالمي :أفكاره وأهدافه التي يتبناها ويدعوا إليها
الاتحاد هو : منظمة عالمية واسعة تأسست عام 2001
من أهداف الاتحاد
* شراكة تعاونية بين الحكومات ومنظمات المجتمع المدني لدعم التنمية وفق المبادئ السامية.
* تعزيز ثقافة السلام من خلال برامج التعليم والمنافسات الرياضية والفنية والإعلامية والخدمية.
* نظام تعاون وتفاهم بين الأديان.
* تعزيز الثقة المتبادلة بين الحكومات ومنظمات المجتمع المدني وتنمية توجهاتها بما يخدم المصلحة العامة .
سفراء السلام العالمي
هم من يدعون كافة البشرية إلى السلام والتقارب بين الأديان ، سواء منح شهادة سفير السلام إن لم يمنح من قبل الاتحاد .
وهم عبارة عن شبكة عالمية من قادة يمثلون العمل الديني والعرقي المختلف من طيف العائلة الإنسانية كلهم منضبطون وملتزمون في سعي إنساني نحوه هدف أسمى من خلال المناشدة في إحلال السلام في العالم.
عمل السفراء:
يعمل سفراء السلام من خلال ثلاث مجالس
* قومي
* إقليمي
* عالمي
والجميع يقفون على أرضية القيم المشتركة وتعزيز مفهوم التسوية وتجاوز الحواجز والحدود وبناء السلام.

مبادئ السلام :
مبادئ السلام من رؤية إسلامية وهي متفقة مع جميع الأديان السماوية.
  1 - وجود اله واحد ونحن له عابدون , وجميعنا ننتمي لأسرة واحدة خلقها الله.
(إنما إلهكم اله واحد)
(كلكم من آدم وآدم من تراب )
2 - الإنسان لا يتطور بإشباع رغباته الجسدية فقط الأرض والطعام وغيره ، وإنما هناك روابط أخرى تشترك معها جميع البشرية.
فإذا كان همه إشباع الرغبات خرج من طور الإنسانية وأصبح من البهائم .
( أولئك كالإنعام بل أظل سبيلا).

  3 - الأسرة والزواج هما مؤسستان مقدستان، لتوسيع دوائر المجتمع لتكون قبائل وشعوب ،(وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا).
  4 - المبدأ الأساسي لتصالح الأعداء هو العيش من اجل الآخرين.
وهذا مبدأ سماوي نهجه الله تعالى
يؤثرون على أنفسهم ولو كان فيهم خصاصة
ومبدأ حب لأخيك كما تحب لنفسك

5 - الحوار بين الأديان يخلق الألفة بين رجال الدين والتعاون مع المجتمع ورجال السياسة أساسيان لعملية السلام ، وهذا من صميم عملنا الإنساني الذي نسعى إليه .
الناس من الديانات الإبراهيمية الثلاث يعيشون في العناصر المشتركة بينهم بميراث مشترك والذي يساعد على التفاهم والإصلاح نحو بداية جديدة يتم الحوار بين الأطراف الحكومية والمجتمع المدني.
(مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ) 78 الحج
هذه تقريبا جوهر الأفكار والنصوص التي يعتمدها الاتحاد العالمي السلام .
أن الدين الإسلامي الحنيف يتفق مع الكثير مماهو مطروح أعلاه لتعزيز الأمن والسلام والتآخي والمحبة بين النوع البشري وصريح القرآن الكريم في الآيات التالية يعطينا هذا المفهوم للتعايش بين الناس بمشترك هام
ورسول الله محمد(ص) أرسله الله رحمة لكل العالم حيث قال تعالى :
(وما أرسلناك الا رحمة للعالمين).

(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) سورة النساء1
(هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا )

(خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنزَلَ لَكُم مِّنْ الأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ ) 6 الزمر
ما أروعها من آيات قرآنية تحث الإنسان وتدعوه لان يشترك مع الإنسانية بمشترك الرجوع لجنس بشري واحد وهذا كفيل لخلق جومن المحبة والتآخي لو أخذنا بمفاهيم هذه الدعوات الجلية الواضحة
ونرى في آية أخرى ان من أسماء الله الحسنى السلام
(هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَالْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُالْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ )23 الحشر

ونرى الإمام علي عليه السلام يبين حقيقة وهي:
(الناس صِنْفَانِ إِمَّا أَخٌ لَكَ فِي الدِّينِ وَ إِمَّا نَظِيرٌ لَكَ فِي الْخَلْقِ)
وهذه النظرية القرآنية العظيمة تعطي لنا مسؤولية كبيرة اتجاه جميع الديانات
إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَخَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ 62 البقرة
اي ان الإيمان بالله واليوم الأخر هو المقياس الحقيقي الذي ينظر به الإسلام وهذا ما تؤمن به جميع الديانات وان كانت هناك آية تقول ان الدين عند الله الإسلام فعلينا ان نجد التعريف الحقيقي للإسلام هل هو هذا التشريع الإسلامي أم ان صريح القرآن يعتبر جميع الأنبياء من المسلمين ويكون تعريف الإسلام القرآني هو التسليم والانقياد لله رب العالمين
كما دل القرآن على هذا بقوله تعالى :
(رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ )128 البقرة
(وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللَّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ) يونس84
(مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ )78 الحج

فهذه مشتركات كثيرة ومهمة وندع باقي الأشياءالمختلف عليها للزمن فهو كفيل بإيجاد لها حلولا ولكن لنشترك مع الإنسانية ونتفاعل معها بمشروع السلام وحينها من يمتلك الحجة والدليل سوف يستطيع التغير ودعوة الآخرين لمبادئه ان لم يكن تأتيه الناس دون القيام بمهام الدعوة لان العقل السليم والفكر المتنور يتبع الصحيح فلا نقف في زاوية ونتشنج من مجرد سماعنا لمشروع بين باقي الديانات
فلنعمل بوصايا الإسلام الحقيقة لا بأهواء صنعها الإنسان دون معرفة وإدراكا منه بخطورة الابتعاد وعدم التعايش مع الجنس البشري.
والحمد لله رب العالمين

صادق الموسوي
نائب الامين العام
تجمع السلام العالمي
العراق – بغداد
مكان المحاضرة : مقر تجمع العراق الجديد

موقع الاتحاد العالمي للسلام

http://www.upf.org/arabic











الاب القس حنا سولاقا راعي كنيستين لوثريتين في ولاية مشيغان


الاب القس حنا سولاقا راعي كنيستين لوثريتين في مدينة ديربورن وورن في ولاية مشيغان

رجل السلام والمحبة والتاخي
متزوج له خمسة اطفال
عراقي من شمال زاخو مولود في مدينة الحبانية العراقية وترعرع هناك وعاش فترة في بغداد العاصمه
قبل خمسة عشر سنه اتى للولايات المتحدة الامريكية واكمل الدراسات الدينية للديانة المسحية فدخل معهد اللاهوت وتخرج بتفوق
يحب الناس جميعا ولايفرق بين هذا مسلم واخر مسيحي تجده حاضرا بافراح واحزان الجالية ولايتردد بقبول اي دعوة الى اي مركز اسلامي في عاشوراء يتنقل بين المراكز الاسلامية حتى اخذ البعض يقول عنه انه مسلم فيرد عليهم ان المسيح يقول افرحوا مع الفرحين وابكو مع الباكين فاذا كان جيراني لديهم حزنا فهل يليق بي ان افرح وامرح
....
يوجه التهاني بالاعياد والمناسبات الدينية لجميع المراكز الاسلامية وللشخصيات العلمائيه ولكن يعتب ويقول لم يبادلني أي من العلماء المسلمين بارسال بطاقة تهنئة في اي مناسبة مسيحية
يحضر مواليد اهل البيت التي تقيمها الجالية الاسلامية في الحدائق العامه ويتبرع ماديا ويلقي كلمات يدعوا من خلالها للمحبه والتاخي ونشر السلام ويقول ان رابطنا وجامعنا هو ابراهيم النبي عليه السلام والسلام
القران الكريم تجده في مكتبه الخاص في الكنيسيه جنبا الى الكتاب المقدس للدين المسيحي
.
يرحب بالحوار وتقارب وجهات النظر بين المسلمين ويقول لنثير المشتركات بيننا فقط وندع باقي الكلام لحرية الاعتقاد
ناشط في الاتحاد العالمي للسلام ويمثل الاتحاد في الشرق الاوسط ويسعى حاليا للقيام بنشاطات وبرامج للسلام العالمي في العراق وباقي مناطق الشرق الاوسط بالتعاون مع تجمع السلام العالمي
.
مكتبه بابا مفتوحا لمساعدة ابناء الجالية في شؤون دائرة الهجرة وتجده يذهب معهم للدوائر المختلفة لقضاء حوائجهم وحينما تلتقي به في دائرة الهجرة تجده بصحبة عائلة مسلمه اتى معها لكي يسهل لها المعاملة وباقي الاجراءات
أنه مفخرة عراقية يعتز بها الجميع